الغلو في الدين هلاك الأمم والحضارات

من قسم افتراضي. منذُ5 سنة.2018-04-12T00:00:00+03:0012:00 صباحًا الخميس 12 أبريل 2018 م / _12 _أبريل _2018 ه‍|

لم يترك النبي صلى الله عليه وسلم موقفاً للتحذير من الغلو والتطرف في الدين إلا وتوقف فيه وحذر من الغلو والتطرف، لعلمه عليه الصلاة والسلام أن الهلاك يسرع للعمران والمجتمعات  إذا دب فيها دبيب الغلو والتطرف. وكأن النبي كان ينظر بمنظار الغيب لما سيتورط فيه زمرة ممن ينتسبون لدينه، قال صلى الله عليه وسلم: “إياكم والغلو في الدين؛ فإنما أهلك من كان قبلكم الغلو في الدين” (أخرجه النسائي وابن ماجه وصححه الألباني)