الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي تشجب بقوة الهجوم الانتحاري على أحد المساجد في كابل بأفغانستان

من قسم اخبار ورسائل يومية. منذُ6 سنة.2016-11-22T00:00:00+03:0012:00 صباحًا الثلاثاء 22 نوفمبر 2016 م / _22 _نوفمبر _2016 ه‍|

شجبت منظمة التعاون الإسلامي بقوة الهجوم الانتحاري الفتاك الذي استهدف مسجد باقر العلوم في كابل بجمهورية أفغانستان الإسلامية اليوم 25 نوفمبر 2016م وأسفر عن سقوط (30) قتيلا وعن جرح عشرات آخرين.

وقد وصفت الأمانة العامة الهجوم الانتحاري بالعمل الإجرامي الذي يتنافى مع قيم الدين الإسلامي التي تعزز قدسية الحياة وأماكن العبادة. وأعربت الأمانة العامة عن تعازيها لأفغانستانحكومة وشعبا، وكذا لأسر الضحايا على أثر هذه المأساة وحثت الحكومة على تكثيف جهودها من أجل تقديم كل المسؤولين عن ذلك العمل الشنيع إلى العدالة.

وأكدت الأمانة العامة الموقف المبدئي لمنظمة التعاون الإسلامي الذي ينبذ بشدة جميع الأعمال الإرهابية والتطرف العنيف بجميع أشكاله وتجلياته، وترفض بشكل قاطع كل مبررات ارتكاب الأعمال الإرهابية.