الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي تدين مقتل جنديين من قوات حفظ السلام بأفريقيا الوسطى

من قسم اخبار ورسائل يومية. منذُ5 سنة.2017-01-08T00:00:00+03:0012:00 صباحًا الأحد 08 يناير 2017 م / _8 _يناير _2017 ه‍|

أعربت الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي عن إدانتها الشديدة للهجوم الذي وقع على فرقة من قوات حفظ السلام في افريقيا الوسطى يوم الأربعاء الموافق 3 يناير 2017 والذي راح ضحيته اثنين من الجنود المغاربة وجرح اثنين اخرين اثناء مرافقتهم قافلة للتزويد بالوقود على بعد ستين كيلومتراً من مدينة اوبو في شرق البلاد.

وأعرب الأمين العام للمنظمة، الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين، عن أسفهإزاء الحادث، وأكد تضامن المنظمة مع جمهورية أفريقيا الوسطى وتقديم الدعم الكامل لاستعادة الامن والاستقرار فيها. كما قدم تعازيه للحكومة المغربية ولأسر ضحايا هذا الحادث المأساوي.

وجدّد الأمين العام موقف منظمة التعاون الإسلامي المبدئي الذي يدين بشدة الإرهاب والتطرف بكافة أشكاله