الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي يندد بالهجوم الانتحاري في كابول

من قسم اخبار ورسائل يومية. منذُ4 سنة.2017-09-14T00:00:00+03:0012:00 صباحًا الخميس 14 سبتمبر 2017 م / _14 _سبتمبر _2017 ه‍|

نددت الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي، بالهجوم الانتحاري الذي وقع في العاصمة الأفغانية كابول يوم 13 سبتبمر 2017 والذي أسفر عن سقوط 3 قتلى على الأقل وعن إصابة خمسة آخرين.

وقد أعرب الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين، الأمين العام للمنظمة، عن أصدق تعازيه لأسر الضحايا ولأفغانستان، حكومة وشعبا، متمنيا عاجل الشفاء للمصابين.

وأكد الأمين العام مجددا الموقف المبدئي لمنظمة التعاون الإسلامي المناهض للإرهاب بجميع أشكاله ومعربا في الوقت ذاته عن تضامنه مع أفغانستان في مكافحتها للإرهاب والتطرف العنيف.