منظمة التعاون الاسلامي تدين بشدة الحادث الارهابي في الواحات بجمهورية مصر العربية

من قسم اخبار ورسائل يومية. منذُ4 سنة.2017-10-22T00:00:00+03:0012:00 صباحًا الأحد 22 أكتوبر 2017 م / _22 _أكتوبر _2017 ه‍|

أدانت منظمة التعاون الإسلامي بشدة الهجوم الارهابي الذي تعرضت له قوات من الشرطة المصرية في طريق الواحات بجمهورية مصر العربية العربية، والذي أسفر عن سقوط عدد من القتلى والجرحى من عناصر الشرطة.

وأعرب الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، الدكتور يوسف بن احمد العثيمين، عن تضامن المنظمة الكامل مع الحكومة المصرية والشعب المصري في مواجهة الإرهاب والقضاء عليه، مؤكدا ثقته بأن هذه الاعمال الاجرامية لن تزيد جمهورية مصر حكومة وشعبا إلا إصرارا على محاربة الإرهاب واستئصاله وتحقيق الامن والاستقرار.

وجدد العثيمين موقف المنظمة الثابت من مكافحة الإرهاب في جميع أشكاله وصوره وأيا كان مصدره. كما أكد التزام المنظمة التام بمواصلة العمل من خلال التشاور المستمر مع الدول الأعضاء والأجهزة والمؤسسات التابعة للمنظمة لمجابهة آفة الإرهاب بصورة فاعلة في إطار اتفاقية مكافحة الارهاب الخاصة بالمنظمة والقرارات المتفق عليها في المنظمة. ونقل الأمين العام تعازيه الى الحكومة المصرية وأسر الشهداء، ومتمنيا للجرحى بعاجل الشفاء.