منظمة التعاون الإسلامي تدين الهجوم المسلح داخل الكنيسة في ولاية تكساس الأمريكية

من قسم اخبار ورسائل يومية. منذُ5 سنة.2017-11-06T00:00:00+03:0012:00 صباحًا الإثنين 06 نوفمبر 2017 م / _6 _نوفمبر _2017 ه‍|

أعربت منظمة التعاون الإسلامي عن إدانتها الشديدة لحادثة إطلاق نار داخل كنيسة بمدينة سارلاند سبرينغز بولاية تكساس في الولايات المتحدة الأمريكية يوم الأحد 5 نوفمبر 2017، والذي أدى إلى سقوط عشرات الأشخاص بين قتيل وجريح.

وأكد الأمين العام للمنظمة، معالي الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين دعم المنظمة وتضامنها التام مع الولايات المتحدة الأمريكية والمجتمع الدولي في مكافحة الإرهاب، والعنف، والتطرف بكل أشكاله وأنواعه.

وتقدم الأمين العام بتعازيه للحكومة الأمريكية ولأسر الضحايا الذين سقطوا جراء هذا الهجوم، متمنياً عاجل الشفاء للجرحى والمصابين.