منظمة التعاون الإسلامي تندد بالهجوم الإرهابي على مقر منظمة ” أنقذوا الأطفال” في جلال أباد بأفغانستان

من قسم اخبار ورسائل يومية. منذُ4 سنة.2018-01-25T00:00:00+03:0012:00 صباحًا الخميس 25 يناير 2018 م / _25 _يناير _2018 ه‍|

نددت منظمة التعاون الإسلامي، وبأشد عبارات التنديد، بالهجوم الجبان الذي استهدف منظمة المعونة البريطانية ” أنقذوا الأطفال” في مدينة جلال أباد في شرق أفغانستان يوم الأربعاء 24 يناير 2018 وأسفر عن سقوط ما لا يقل عن خمسة أشخاص وعن جرح العشرات.

وقد أعرب الأمين العام للمنظمة، الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين، عن شعوره بالصدمة والأسى إزاء هذا العمل الشنيع الذي ينتهك حرمة الروح البشرية والإنسانية.

وأعرب الأمين العام عن صادق تعازيه لأسر الضحايا ولأفغانستان، حكومة وشعبا، في هذه الخسارة الفادحة في الأرواح، متمنيا عاجل الشفاء للمصابين. كما أكد مجددا الموقف المبدئي لمنظمة التعاون الإسلامي المناهض للإرهاب بجميع أشكاله وتجلياته.