حرمة دماء المسلمين

من قسم افتراضي. منذُ6 سنة.2017-04-16T00:00:00+03:0012:00 صباحًا الأحد 16 أبريل 2017 م / _16 _أبريل _2017 ه‍|

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (من أشار إلى أخيه بحديدة فإن الملائكة تلعنه، حتى وإن كان أخاه لأبيه وأمه) رواه مسلم. يقول الإمام القرطبى معلقاً عن هذا الحديث: (لعن النبى صلى الله عليه وسلم للمشير بالسلاح دليل على تحريم ذلك مطلقا، جاداً كان أو هازلاً، ولا يخفى وجه لعن من تعمد ذلك؛ لأنه يريد قتل المسلم أو جرحه، وكلاهما كبيرة، وأما إن كان هازلاً فلأنه ترويع مسلم، ولا يحل ترويعه، ولأنه ذريعة وطريق إلى الجرح والقتل المحرمين).