طبائع الناس واثرها على الدين

من قسم افتراضي. منذُ4 سنة.2018-04-15T00:00:00+03:0012:00 صباحًا الأحد 15 أبريل 2018 م / _15 _أبريل _2018 ه‍|

يقول الغزالي متحدثاً عن أثر النفوس البشرية في توجيه الدين وصياغته وفق أمزجتها وطبائعها: “
وقد كتبت يوما كلمة عن الحُطيئة ( وكان كثير الهجاء) عندما يشتغل بالدعوة، وتساءلت : ماذا ننتظر من رجل طبيعته شرسة إلا الوعظ بقوارص الكلم وسيئ العبارات ؟ إن طبائع بعض الناس تحوّل الدين عن وجهته إلى وجهتها هي، فبدل أن تهدي تصد، وبدل أن تسدي تسلب! وقد نبّه القرآن الكريم إلى خطورة نفر من الأحبار والرهبان جعلوا الدين كهانة تفسد بها الفطرة وتصطاد بها المنفعة، وهذا النوع من الناس آفة الأديان كلها”  (الشيخ الغزالي: مشكلات في طريق الحياة الإسلامية)